كلمة المفوض

كلمة رئيس اللجنة المنظمة للدورة العادية الثانية والستين للجنة الأفريقية لحقوق الإنسان والشعوب


إن عاصمتنا الفتية نواكشوط ستستضيف خلال الفترة الممتدة مابين 25 أبريل وحتى 9 مايو 2018 أعمال الدورة العادية الثانية والستون للجنة الأفريقية لحقوق الإنسان والشعوب، وهي الهيئة الرئيسية للاتحاد الأفريقي المكلفة بتعزيز و حماية حقوق الإنسان والشعوب.

يشكل هذا الحدث في إحدى جوانبه فرصة للترحيب بجميع المشاركين في منتديات المنظمات غير الحكومية والمؤسسات الوطنية الأفريقية لحقوق الإنسان وكذلك المشاركين في الجلسة العمومية التي سيتم خلالها مناقشة حالة حقوق الإنسان في أفريقيا.

إن هذا الموقع الالكتروني المخصص للدورة العادية الثانية والستين للجنة الأفريقية لحقوق الإنسان والشعوب يهدف إلى توفير وسيلة تواصل مع المشاركين، يتم من خلالها تزويدهم بمعلومات هامة ومتنوعة عن البلد المضيف، خصوصا تلك المتعلقة بوسائل النقل، والسكن، والأحوال الجوية، والصحة، ووسائل الاتصال، والصرف، وأماكن عقد المنتديات المختلفة، وكذلك جدول الدورة، أي باختصار، كل ما من شأنه أن يساعد في تسهيل إقامة المشاركين وجعلها أكثر راحة ومتعة.

كما يتضمن الموقع معلومات عن الخصائص الثقافية والسياحية للبلد المضيف، بالإضافة إلى مجمل الوثائق المتعلقة بحقوق الإنسان، بما في ذلك الإنجازات الأخيرة التي حققتها موريتانيا في المجال.

ولا يسعني ختاما إلا أن أهنئ فريق اللجنة الفرعية المكلفة بالاتصال، القائمين على هذا المنتج الفعال والضروري للسير الجيد لأعمال الدورة، كما أتمنى للسادة زوار الموقع وقتا ممتعا ومفيدا خلال مطالعة المحتوى.

الشيخ التراد ولد عبد المالك
مفوض حقوق الإنسان والعمل الإنساني
رئيس لجنة التنظيم






Copyright © 2018 - الموقع الرسمي للجنة المنظمة للدورة الثانية والستين للجنة الأفريقية لحقوق الإنسان والشعوب